هاميلتون يفوز وفيتيل غير محظوظ



هاميلتون محتفلاً مع مشجعيه في سيلفرستون (أ ف ب)

ضرب سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون عصفورين بحجر واحد، حيث أكد هيمنته على جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة العاشرة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1، بخروجه فائزاً من حلبة سيلفرستون للموسم الرابع توالياً، وقلّص الفارق مع سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتيل الى نقطة في صدارة ترتيب البطولة.
وبحلول الفنلندي فالتيري بوتاس ثانياً، هيمن مرسيدس على السباق، فيما خرج فريق فيراري الخاسر الأكبر، إذ تعرضت سيارتا فيتيل وزميله الفنلندي كيمي رايكونن لثقب في الإطار الأمامي في اللفتين الأخيرتين.

وأنهى رايكونن السباق بأقل الأضرار بعدما استبدل إطار سيارته وأحرز المركز الثالث، فيما اضطر فيتيل إلى الانسحاب لأنه تعرض للمشكلة في اللفة الأخيرة. وعلى رغم انسحابه، جاء فيتيل في المركز السابع وحصل على ست نقاط، ما جعله يحتفظ بصدارة الترتيب العام، لكن الفارق الذي كان يفصله عن هاميلتون تقلص من 20 إلى نقطة واحدة فقط.
واعتبر السائق الألماني "أن هذه الأمور تحصل"، فيما أكد زميله رايكونن أنه يشعر بالخيبة بسبب سوء الحظ الذي أصابه في نهاية السباق.
واستحق هاميلتون فوزه الخامس على حلبة سيلفرستون (فاز بالسباق عام 2008 حين كان مع ماكلارين)، والرابع له في بطولة العالم هذا الموسم، والسابع والخمسين في مسيرته.
وقطع هاميلتون مسافة السباق بزمن 1,21,27,430 ساعة، متقدماً بفارق 14,063 ثانية على بوتاس و36,570 ث على رايكونن، فيما جاء سائقا "ريد بُل" الهولندي ماكس فيرشتابن والأوسترالي دانيال ريكياردو في المركزين الرابع والخامس على التوالي.
ويتصدر فيتيل ترتيب بطولة السائقين بـ 177 نقطة، مقابل 176 نقطة لهاميلتون و154 نقطة لبوتاس.
ويتصدر مرسيدس ترتيب بطولة الصانعين بـ 330 نقطة، مقابل 275 نقطة لفيراري و174 نقطة لريد بُل.

رياضة
العدد ٣٢٢٦ الاثنين ١٧ تموز ٢٠١٧

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]