السعودية تعدم يمنيين بذريعة «تهريب الحشيش»



نفذت المملكة في 24 آب حكم الإعدام بحق ثلاثة يمنيين آخرين دينوا أيضا بتهريب الحشيش (أ ف ب)

آخر تحديث 1:45 PM بتوقيت بيروت | خاص بالموقع
نفذت السلطات السعودية، اليوم، حكم الإعدام بحق ثلاثة يمنيين دينوا بتهريب مخدر الحشيش إلى المملكة، وفق زعمها، ليرتفع بذلك عدد الأشخاص الذين جرى إعدامهم منذ بداية 2017 إلى نحو 90.

وزعمت وزارة الداخلية في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية «واس» أن ابراهيم علي سعيد عباس، محمد علي يحيى سالم وعلي محمد عبدالله حسن قُبض عليهم «عند قيامهم بتهريب كمية كبيرة من الحشيش المخدر».
وبحسب ما جاء في البيان، فقد صدر بحق اليمنيين الثلاثة «صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليهم والحكم بقتلهم تعزيراً»، وذلك بعدما صادقت كل من محكمة الاستئناف والمحكمة العليا على الحكم، وصدور «أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً». كما أشار إلى أن عملية الإعدام نفذت في منطقة عسير المحاذية للحدود اليمنية في جنوب غرب المملكة.
يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تنفذ فيها المملكة، التي تعتبر أكثر الدول التي تطبق أحكام الإعدام، حكم الإعدام بحق يمنيين بذريعة «تهريب الحشيش». فقد نفذت السلطات السعودية، في 24 آب/أغسطس الماضي، حكم الإعدام بحق ثلاثة يمنيين آخرين دينوا أيضاً بتهريب مخدر الحشيش والقات المحظور في منطقة عسير الواقعة جنوب غرب المملكة.
ويشار أيضاً إلى أن تعداداً أعدته «وكالة الصحافة الفرنسية»، استناداً إلى بيانات رسمية، يفيد بأن 153 شخصاً أعدموا في السعودية خلال عام 2016. وفي العام الذي سبق، أعدمت السعودية العدد نفسه من الأشخاص، وهو أعلى معدل منذ نحو 20 عاماً.

(الأخبار، أ ف ب)

العدد ٣٢٧٤ الخميس ١٤ أيلول ٢٠١٧
ويب خاص بالموقع

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: comments@al-akhbar.com