«لما يحكو الصغار» محمد قيس يستمع!


ندى مفرج سعيد

بعدما حصد برنامجه «treka علينا» نجاحاً لافتاً في شهر رمضان، يعود محمد قيس (الصورة) ليخوض تحدّياً جديداً من خلال النسخة العربية من البرنامج العالمي Little Kids big Questions «لما يحكو الصغار» على قناة mtv. صحيح أن أبطاله هم ضيوف صغار تراوح أعمارهم ما بين 6 و 14 عاماً، لكن المشروع سيبث قريباً مباشرة بعد نشرة الأخبار.

برنامج ترفيهي بإمتياز، موجّه لكل الفئات العمرية بنسخته المعرَبة. كلّ منّا في طفولته وفترة نموه، بحث عن إجابات لأسئلة وجودية، وهدف البرنامج أن يَحمِلَ أسئلة الأولاد هذه إلى الشاشة وأمام الجمهور. إذ تُطرَح عليهم وبصوت عال تلك الاسئلة التي طالما دغدَغَت تفكيرهم. ولا شكّ أن إجاباتهم ستكون صادمة للمشاهد كونها تدمج البراءة بالذكاء والمعرفة والثقافة والصراحة والشفافية التي لا يعرفها الكبار الذين يختارون بإتقان إجاباتهم وكلماتهم. «لما يحكو الصغار»، يشرف عليه فريق عمل كبير من الاختصاصيين في التعامل مع الاولاد، وهو بسيط بديكوره. المقدّم وراء مكتب وأمامه كنبة كبيرة يجلس عليها ثلاثة أطفال تمّ إختيارهم بعناية. بدأت اليوم مرحلة البحث بدقّة عن الاولاد سواء في المدارس والمجتمع المحلي، وستتواجد في الاستديو فرقة تلوّن الأجواء بموسيقى تتناغم مع وقع الاسئلة والاجوبة في آن. أحياناً سيتمّ إستقبال ضيوف من كافة المجالات لدعم الموضوع الذي يتم تناوله في كل حلقة. كأن يسأل المقدم عن معنى الجمال أو يسأل الأطفال: لماذا نقع في الحب؟. أو ما هو الدين أو هل الكذب فِعل جيِد أو سيِء، أو كيف يولد الاطفال.
لا شكَّ أنه كلّما بَرَع مقدم البرنامج في محاورة الاولاد في هذه المواضيع الإجتماعية الفنية والحياتية من دون تكلّف، كلّما تمكّن من كسب ثقتهم ليستَخرج من إجاباتهم المزيد من الآراء والمواقف المضحكة والصادمة في آن. لا شكّ أن إختيار محطة المرّ لمحمد قيس لتقديم البرنامج خطوة صائبة، خاصة بعدما برع المقدّم في رمضان بترك بصمة خاصة في برنامجه الأخير «تركا علينا».

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]