«أرامكو» سترفع إنفاقها السنوي



في ظل مساعي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان «لتطبيق إصلاحات بهدف تقليص اعتماد السعودية على النفط»، أعلنت شركة «أرامكو» السعودية توقعها ارتفاع إنفاقها الرأسمالي بنحو 10% في السنة المالية المقبلة على لسان النائب الأعلى لرئيس «أرامكو» للخدمات الفنية أحمد السعدي.

السعدي قال خلال مؤتمر أمس، إن «في السنة المالية الحالية بلغت الميزانية الرأسمالية تقريباً 350 مليار ريال سعودي (93.31 مليار دولار)... السنة المالية القادمة التي سيتم الموافقة عليها من مجلس الإدارة في نهاية السنة ستكون تقريباً 10% أعلى من السنة الحالية»، لافتاً إلى أن زيادة الإنفاق ستوفر «فرصاً كبيرة» للشركات السعودية التي تتطلع إلى تعزيز مشاركتها في مشاريع أرامكو. وتأتي خطط زيادة الاستثمارات في وقت تستعد فيه «أرامكو» لطرح عام أولي عالمي. ورغم هبوط أسعار النفط، تواصل «أرامكو» التي تعتبر أكبر شركة نفط في العالم، الإنفاق على مشروعات للطاقة، إذ وقعت أمس اتفاقات بقيمة 4.5 مليارات دولار مع شركات دولية للإنشاءات والأعمال الهندسية، ستقوم أكبرها بزيادة إنتاج الغاز.
وفازت «سابيم» الإيطالية بعقد تقدر قيمته بنحو 700 مليون دولار لزيادة الطاقة الإنتاجية في محطة الحوية لمعالجة الغاز التي من المنتظر أن تبلغ طاقتها الإجمالية 3.86 مليارات قدم مكعبة يومياً بحلول حزيران 2021، وهو الموعد المنتظر لاكتمال الأشغال الجديدة.
من جهتها، قالت الحكومة البريطانية، إنها تعتزم تقديم ضمانات ائتمانية بقيمة بملياري دولار إلى شركة «أرامكو»، حتى تستطيع الأخيرة شراء السلع والخدمات بسهولة. وأوضحت في بيان، أمس، أن «هذه الخطوة تأتي بهدف دعم مسبق لصادرات بريطانيا في إطار مشاريع مشتركة لأرامكو السعودية»، مشيرة إلى أن الضمان الذي تعتزم تقديمه ليس جزءاً من مساعي بريطانيا الفوز باكتتاب الشركة.
(رويترز)

دوليات
العدد ٣٣٢١ الجمعة ١٠ تشرين الثاني ٢٠١٧

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]