العالم

في انتظار «خروج مشرّف» للزعيم المخضرم: زيمبابوي... من موغابي إلى تلاميذه

عُزل منانغاغوا بعدما أقنعت غرايس موغابي زوجها بإبعاده في 6 تشرين الثاني (أ ف ب)

تواجه زيمبابوي مستقبلاً غامضاً من دون روبرت موغابي الذي حكم البلاد منذ استقلالها عن بريطانيا عام 1980، بعد سيطرة الجيش على الحكم، منذ مساء الثلاثاء، ووضع الرئيس البالغ 93 عاماً قيد الإقامة الجبرية بعد سلسلة تراكمات من الخلافات الداخلية في الحزب الحاكم

لم تتخطّ زيمبابوي بعد الصدمة التي ضربت البلاد بعد تطويق الزعيم المخضرم والمريض، روبرت موغابي، في مقر إقامته، مساء الثلاثاء، فيما كان الجنود يتمركزون في نقاط استراتيجية في العاصمة هراري وجنرالات الجيش يسيطرون على التلفزيون الحكومي. ومع مرور ثلاثة أيام على تحرك الجيش، يبدو أن الأمر بات شبه محسوم بأن نهاية حكم موغابي الذي استمر 37 عاماً قد جاءت فعلاً، رغم رفض الرئيس المخضرم بإصرار الاستقالة.

العدد ٣٣٢٧
ترامب يمضي وحيداً في جولة تصعيد جديدة ضد بيونغ يانغ

ترامب: هذه الديكتاتورية المنحرفة لا يمكنها أن تبتزّ العالم (الأناضول)

الخيارات المفتوحة على الطاولة لا تزال تعني لدى دونالد ترامب المزيد من التصعيد، الخطابي من جهة، والعملي بالمناورات المشتركة في شبه الجزيرة الكورية من جهة أخرى. وبينما نفت بكين تغيير مقاربتها للأزمة، شددت سيول على ألا تغامر واشنطن بحرب عسكرية من دون موافقتها

في معرض دفاع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، عن أهداف رحلته الآسيوية التي استمرت قرابة أسبوعين، بعدما طاولتها انتقادات من معارضيها مفادها أنها حققت إنجازات قليلة، وجّه ترامب تحذيراً إلى كوريا الشمالية، وقال إن هذه «الديكتاتورية المنحرفة لا يمكنها أن تبتزّ العالم»، واعداً بممارسة «ضغوط قصوى» على الكوريين الشماليين.

العدد ٣٣٢٧
السعودية وحيدةً في حربها: «الأشقاء» يتحاشون التورط
دعاء سويدان

باستثناء الدعم الإماراتي، يغيب أي موقف خليجي مؤيد لانفلات ولي العهد السعودي (أ ف ب)

يثير التصعيد السعودي على غير جبهة مخاوف لدى «أشقاء» المملكة في «مجلس التعاون» من مآلات الاستراتيجية الجديدة التي ينتهجها محمد بن سلمان. وفيما لا تجد قطر بداً من تظهير مزيد من المواقف المعارضة لسياسات قادة حملة المقاطعة ضدها بفعل تداعيات الأزمة الخليجية المندلعة منذ أشهر، تستبطن المواقف الكويتية والعُمانية ما يشبه «سخطاً» مكتوماً على «الشقيقة الكبرى» التي تهدد بتكثير بؤر التوتر في المنطقة

وحيدة بين «شقيقاتها» تبدو «السعودية الجديدة» في حربها الشاملة المفتوحة على جبهتي الداخل والخارج. باستثناء الدعم الإماراتي الذي تبدو بصمات أصحابه واضحة في كل ما أقدمت عليه الممكلة أخيراً، ومساندة البحرين التي لا يملك ملكها إلا أن يفعل ذلك، يغيب أي موقف خليجي مؤيد لانفلات ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، من عقاله، واتخاذه خطوات «طائشة» على أكثر من مستوى، بل إن الأصوات الرافضة لذلك «التهور» يزداد حضورها يوماً بعد يوم، إن لم يكن بالتصريح فبالتلميح.

العدد ٣٣٢٦
انقلابات الهواة
عبدالله السناوي

كأي انقلاب استراتيجي يطلب تعديل موازين القوى وحسابات المصالح، فإن مصيره الفشل الذريع إذا لم تسنده الحقائق على الأرض. الصدام الخشن مع الحقائق مجازفة كبرى، والاندفاع بالتهور من أعمال الهواة. هكذا فشل في وقت قياسي ما طلبته السعودية من أهداف بالضغط على رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري للاستقالة المفاجئة من عاصمتها الرياض.

العدد ٣٣٢٦
أردوغان ينهي جولته في قطر: اتفاقات ثنائية وزيارة للقاعدة العسكرية

ثالث لقاء بين أردوغان وتميم منذ اندلاع الأزمة الخليجية (أ ف ب)

في محطته الآسيوية الأخيرة، حطّ الرئيس رجب طيب أردوغان في قطر، حيث زار القاعدة العسكرية التركية هناك، والتي تعد إزالتها شرطاً من شروط السعودية لرفع الحصار عن قطر، بينما وقّع البلدان اتفاقات تعاون ثنائي في مجالات مختلفة

في ثالث لقاء بينهما منذ اندلاع الأزمة الخليجية في حزيران الماضي، بحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وأمير قطر تميم آل ثاني، القضايا الإقليمية والعلاقات الثنائية، وزار أردوغان كذلك قاعدة بلاده العسكرية في قطر.

العدد ٣٣٢٦
هل ينجح اجتماع الفصائل الفلسطينية في القاهرة في إحداث اختراق؟

معين الرفاعي (أبو عماد)
في غضون أيام قليلة، تتوجه الفصائل الفلسطينية إلى القاهرة استجابة لدعوة مصرية، واستكمالاً لجهود المصالحة بين حركتي «فتح» و«حماس»، التي أنتجت الشهر الماضي اتفاقاً موقّعاً بينهما. ومن المتوقّع أن يناقش اجتماع القاهرة سبل وآليات بلورة موقف فلسطيني موحد إزاء التطورات المتعلقة بقضية فلسطين.

العدد ٣٣٢٦
الكنيست يحيي «ذكرى السادات»: لحظة انهيار الحاجز النفسي
بيروت حمود

يحيي الكنيست ذكرى الزيارة في مؤتمر تشارك فيه شخصيات إسرائيلية ومصرية

في ذكرى أربعين عاماً على زيارة السادات لإسرائيل، وإلقائه خطاباً أرّخ للحظة «ترسيخ قدم» التطبيع العربي في قلب الكنيست، يستذكر مسؤولون إسرائيليون شهدوا تلك الزيارة كيف أزال الرئيس المصري الراحل الحواجز النفسية. والأهم أنهم يشرحون كيف غيّر «الصقر»، مناحيم بيغن، موقفه المتشدد، موضحين لماذا السلام كان مع «مصر» بالتحديد

ليل السبت، التاسع عشر من تشرين الثاني 1977، هبطت طائرة «بيونغ 707» موسومة برموز وشارات الجيش العربي المصري في مطار «بن غوريون» في تل أبيب. حدّة التوتر والترقب تبقى في تصاعد مستمر حتى الدقيقة التسعين، حينما حذّرت وزارة الأمن الإسرائيلية من أن الحديث قد يدور حول «مناورة»، وربما «عملية تفجيرية قاسية في عمق إسرائيل».

العدد ٣٣٢٦
«ما قبل الحوار»: إلغاء الاستفتاء ... خطوة أربيل الناقصة

بدأت أربيل بالعودة تدريجاً إلى «عباءة» الحكومة الاتحادية (أ ف ب)

«الحوار» بين بغداد وأربيل مرهونٌ بإعلان الأخيرة «إلغاء الاستفتاء ونتائجه»، وهو أمرٌ قد يبصر النور في الأيام المقبلة، وسط تراجع تدريجي لـ«إقليم كردستان» إزاء الدولة العراقية، والتزامه شروطها بدفعٍ أميركي مبطّن

بين إعلان حكومة «إقليم كردستان» برئاسة نيجرفان البرزاني، بالقبول بقرار «المحكمة الاتحادية العليا» (أعلى سلطة تشريعية في البلاد)، وترحيب الحكومة الاتحادية برئاسة حيدر العبادي، بذلك، ثمّة خطوةٌ «شجاعة» على أربيل اتخاذها، كي ينتقل الحوار الثنائي، من إطاره الدعوي إلى إطاره العملي.

العدد ٣٣٢٦
300 ألف أُمّي في «الداخلية العراقية»!

كشف وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي، أمس، عن «وجود 300 ألف أميّ في وزارة الداخلية»، مشدّداً خلال مؤتمر صحافي له في مدينة النجف، على «أهمية الاستعانة بالشهادات ومتخرجي الإعدادية على الأقل، للتعيّن في سلك الشرطة».

العدد ٣٣٢٦
طهران: العلاقات الروسية ــ الإيرانية عامل استقرار

رأى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن تطوير العلاقات الروسية ــ الإيرانية، يشكل عاملاً مهماً للاستقرار في آسيا الوسطى والقوقاز والشرق الأوسط.
وفي رسالة بعث بها إلى المشاركين في مؤتمر «خمسة قرون من التعاون بين روسيا وإيران»، قال ظريف: «تقوم إيران وروسيا، والدول المجاورة باستمرار بتطوير علاقاتها، ويجب على ممثلي النخب في الدولتين أن يساعدوا في جعل هذه العلاقات المتعددة الاتجاهات، والعمل على تطويرها أفقياً وعمودياً».

العدد ٣٣٢٦
700 مليار دولار ميزانية الجيش الأميركي

أقرّ مجلس النواب الأميركي، أول من أمس، ميزانية وزارة الدفاع (البنتاغون) للسنة المالية 2018 بقيمة 700 مليار دولار. وصوّت 356 عضواً في مجلس النواب من أصل 435، للميزانية التي تعرف باسم قانون تفويض الدفاع الوطني، بينما أعلن 70 نائباً آخر معارضتهم لها.

العدد ٣٣٢٦
موفد صيني إلى بيونغ يانغ للبحث عن «حل سلمي»

«رودونغ سينمون»: ترامب يستحق الإعدام لإهانته الزعيم الكوري الشمالي (أ ف ب)

بعد الجولة الآسيوية لدونالد ترامب سعياً للحشد في مواجهة كوريا الشمالية، أعلنت بكين عن زيارة لموفد صيني غداً لبيونغ يانغ، في وقتٍ تقدم فيه واشنطن وطوكيو مشروع قرار يدين الكوريين الشماليين

في محاولة صينية لعرض الرؤية الأميركية ــ الصينية التي توافق عليها الرئيسان الأميركي دونالد ترامب، والصيني شي جين بينغ، ووسط تزايد التوتر بين الصديقين الصين وكوريا الشمالية بسبب مضيّ الأخيرة قدماً في برنامجيها النووي والبالستي، يزور ديبلوماسي صيني كبير بيونغ يانغ غداً الجمعة بصفة مبعوث خاص من شي.

العدد ٣٣٢٦
صفقة تاريخية لـ«إيرباص» بأربعين مليار يورو

تتّجه عملاقة الطيران الأوروبية «إيرباص» إلى إبرام «صفقة تاريخية» مع شركة الاستثمارات الأميركية «اينديغو بارتنرز» (مختصة في تأجير الطائرات لشركات تسيّر رحلات متدنية الكلفة)، لتزويدها بـ430 طائرة من طراز «إيه 320»، بقيمة 49,5 مليار دولار (42 مليار يورو)، ما سيقلب قطاع الطيران المنخفض التكلفة رأساً على عقب ويشعل المنافسة السنوية القوية بين «إيرباص» و«بوينغ» على طلبيات الطائرات.

العدد ٣٣٢٦
موسكو ترفض اتهامها بالتدخّل في استفتاء كاتالونيا

بعدما اتهمت مدريد موسكو بالتدخل والتأثير في استفتاء الانفصال الكاتالوني عبر نشر «معلومات مضللة»، نفت روسيا، أمس، الاتهامات الموجهة إليها. وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، للصحافيين إن «السلطات الإسبانية وحلف شمالي الأطلسي والصحف لم تأت بحجة واحدة ذات قيمة لدعم هذه الادعاءات». وأضاف أن بلاده تعتبر أن «هذه الادعاءات لا أساس لها وهي على الأرجح استمرار متعمد أو غير متعمد لذات الهستيريا التي تجري في الولايات المتحدة وعدد من الدول الأخرى».

العدد ٣٣٢٦
«مملكة الهاوية»: إعادة تشكيل الخريطة الجينية للسعودية
فؤاد إبراهيم

إننا أمام أكبر عملية نصب في تاريخ هذا البلد باسم الحرب على الفساد (أ ف ب)

رغم ضروب اللامألوف واللاعقلاني، بل اللاأخلاقي، فإنه عهدٌ يتّسم بالوضوح الشديد لمن يرقب أداءه غير المركّب، الذي يعكس بدقة عالية منسوب الوعي البائس لدى الفريق الذي يدير الحكم السعودي حالياً. قد يبدو مفاجئاً وصادماً في أحيان كثيرة ما يفعله الحاكم الفعلي في المملكة، محمد بن سلمان، الذي بات يعرف في الغرب بـ MBS وشعبياً بـ«الدب الداشر»، من تغييرات متعاقبة بطابع «فانتازوي» طبعت عهد الملك سلمان منذ الساعات الأولى لتسلّمه مقاليد الحكم في 23 كانون الثاني 2015

من يرقب رزم الأوامر الملكية السعودية التي غالباً ما تصدر في ساعة متأخرة من الليل أو في الساعات الأولى من الفجر، كان يلحظ مستوى التوتر المرتفع الذي يعيشه العهد الجديد جراء الإعفاءات والتعيينات المتوالية. ففي غضون عامين، استبدل معظم الوزراء، وفي بعض الحالات، استبدل الوزراء لأكثر من مرة، وهناك من نقلوا الى أكثر من وزارة، من بينهم عادل الفقيه الذي كان أميناً لمحافظة جدة عام 2010 (السنة التي شهدت أكبر كارثة سيول في تاريخ هذه المدينة، كما شهدت سقوط أكثر من 110 ضحايا، إضافة الى الخسائر المادية الفادحة).

العدد ٣٣٢٥