خرج الأميركيون العرب في ديربورن ــ ميشيغن، للتظاهر احتجاجاً ضد سياسات الرئيس الأميركي جو بايدن، الداعم لإسرائيل والصهيونية، اليوم، قبيل وصوله الى الولاية التي تحوي أكبر تجمع للعرب خارج الشرق الأوسط.


ووفق صحيفة «أراب أميريكان نيوز» فإن الجالية العربية الأميركية «غاضبة» من «قسوة» بايدن، خصوصاً أن الرئيس الـ46 للولايات المتحدة «أعرب مراراً وتكراراً عن دعمه الثابت لإسرائيل، التي تقصف حكومتها حالياً العائلات في غزة».

ومن المتوقع أن يتحدث بايدن نحو الساعة 1:40 من بعد ظهر اليوم. ويقول منظّمو الاحتجاج، ومن بينهم «Arab American News» و«New Generation for Palestine» وطلاب من أجل العدالة في فلسطين، في جامعة «واين ستيت»، إن تظاهرتهم اليوم قد يتم تمديدها إذا لزم الأمر.