بوادر حل بدأت تلوح في ملف رئاسة إقليم كردستان بعد اتفاق الأحزاب الكردية أمس، على 13 فقرة من فقرات قانون رئاسة الإقليم الجديد.

وأعلن رئيس ديوان رئاسة الإقليم، فؤاد حسين، في مؤتمر صحفي عقب انتهاء اجتماع الأحزاب الخمسة أمس، أن «الأحزاب الخمسة المجتمعة اتفقت على 13 نقطة حول رئاسة إقليم كردستان، وكانت نتائج الاجتماع إيجابية جداً».


تقرر بحث آلية انتخاب الرئيس في اجتماع الأحزاب القادم
وأضاف حسين أن أحزاب (الديمقراطي، الاتحاد الوطني، حركة التغيير، الاتحاد الإسلامي، والجماعة الإسلامية)، قرروا عقد اجتماع آخر الأحد القادم لبحث النقاط الـ 13 بحضور المكونات والأحزاب الأخرى المشاركة في البرلمان.
وأكد أن «الاجتماع القادم سيكون حاسم لاتخاذ قرار نهائي، لذا اتفقت الأحزاب السياسية، اليوم (أمس)، على النقاط الـ13»، ولكن «لم تُبحَث آلية انتخاب رئيس الإقليم، ومن المقرر أن تطرح في الاجتماع القادم».
وبخصوص مسألة سحب أو إبقاء منصب القائد العام للقوات المسلحة لرئيس الإقليم، قال حسين إن «الأحزاب المجتمعة بحثت في هذا الموضوع، وقرروا تأجيل اتخاذ قرار في هذا الشأن إلى الاجتماع القادم، بعد أن تطرح الأحزاب مقترحاتها، حيث ستختار المقترح الأنسب».
(الأخبار)