وافق مجلس الوزراء، خلال جلسته الاسبوعية الاعتيادية، أمس، على مشروع قانون إلغاء قانون مناصب نواب رئيس الجمهورية وإحالته إلى مجلس النواب.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء أن «المجلس عقد جلسته الاعتيادية الـ36 برئاسة حيدر العبادي، وقد ناقش تطورات الأوضاع العسكرية والأمنية، فضلاً عن القضايا المطروحة على جدول أعماله، حيث وافق على مشروع قانون إلغاء قانون مناصب نواب رئيس الجمهورية وإحالته إلى مجلس النواب».

في المقابل، من المقرر أن يستضيف مجلس النواب، خلال جلسته الاعتيادية اليوم الأربعاء، رئيس الحكومة حيدر العبادي، لمناقشة ملف الإصلاحات والتطورات الأمنية والسياسية في البلاد.
وأكد مصدر برلماني لـ«الأخبار» أنه لم يتأكد حتى الآن حضور رئيس الحكومة إلى البرلمان، مبيّناً أنه سبق للبرلمان أن حدّد موعداً أقصاه غداً الخميس لحضور العبادي.
(الأخبار)