فيما تتواصل المعارك الميدانية في محافظة مأرب بين الجيش و«اللجان الشعبية» من جهة، وقوات التحالف من جهة أخرى، أكد مصدر عسكري مسؤول أن أبطال الجيش و«اللجان الشعبية» في المحافظة تمكنوا، أمس، من إسقاط طائرة «أباتشي» سعودية في منطقة صافر، خلال محاولات جديدة فاشلة لقوات الاحتلال للتقدم باتجاه مأرب.


ونقلت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ» عن المصدر قوله إن «الجيش تمكن اليوم (أمس) من استهداف طائرة أباتشي سعودية بصاروخ موجه، أصابها مباشرة وسقطت في منطقة صافر، على بعد 10 كيلومتر من مدينة مأرب».
وأشار المصدر إلى أن «الطائرة المستهدفة شاركت في عملية التغطية الجوية لزحف قامت به عناصر المرتزقة وجنود تحالف العدوان السعودي باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية، وجرى التصدي لهم وتكبيدهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد».
في سياق آخر، ارتكبت طائرات العدوان السعودي مجزرة مروّعة في صعدة، مساء أمس، حيث شُنّت غارات على سوق منطقة آل مقنع محافظة صعدة. وقد وصل عدد الضحايا في تلك المجزرة إلى 70 شهيداً وعشرات الجرحى كحصيلة أولية. ووقعت المجزرة في ظل غياب الصليب الأحمر والإمكانات الإسعافية والطبية، الأمر الذي أدى إلى تفاقم الوضع الكارثي في تلك المنطقة.
وفي صعدة أيضاً، شن العدوان سلسلة غارات على مديريتي رازح وباقم، كما جددت طائرات التحالف شنّ سلسلة غارات على مزارع الدجاج وحمام جارف في منطقة بلاد الروس في محافظة صنعاء، إضافة إلى غارات استهدفت مصنع الصابون في منطقة الجند في محافظة تعز، وغارات أخرى على بني هلال ومنطقة فج حرض في حجة. وفي اب، ارتفع عدد ضحايا غارات العدوان السعودي على إدارة أمن مديرية القاعدة إلى 10 شهداء و27 جريحاً.
(الأخبار)