رفض الأردن أمس ما ورد في تسجيل همام البلوي، منفذ الهجوم الانتحاري الذي أدى إلى مقتل سبعة من عناصر وكالة الاستخبارات الأميركية «سي آي إيه» وضابط أردني في أفغانستان، الذي اتهم فيه عمّان بالوقوف وراء مقتل عماد مغنيّة، وعدها «أكاذيب وافتراءات». وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة نبيل الشريف: «نحن نرفض الادعاءات التي أطلقها البلوي»، مؤكداً أنه «ليست لنا علاقة باستهداف عماد مغنية (القائد العسكري في حزب الله) ومن غير المنطقي أن يدخل الأردن باحتكاك مع حزب الله».

(أ ف ب)