واصل الجيش و«اللجان الشعبية» تقدمهم في منطقة الخوبة في جيزان، حيث سيطروا خلال الأيام الماضية على مواقع مهمة. ودمروا يوم أمس، آليتين كان على متنهما جنود سعوديون بعد قرية قمر، ما أوقع عدداً من القتلى والجرحى، بالتزامن مع قصف عدد من المواقع في الخوبة، حيث قُنص ثلاثة جنود سعوديين.


وأطلقت القوة الصاروخية اليمنية، أمس، أكثر من 70 صاروخاً وقذيفة على مواقع سعودية في مناطق القرن ومحطة البيضاء والشبكة وامشيح والرديف في جيزان، بالتزامن مع استهداف مخزن للأسلحة في القرن.
وعرض «الإعلام الحربي» مشاهد جديدة لآليات سعودية دمرها الجيش و«اللجان» في موقع العمود العسكري في جيزان بعد اقتحامه والسيطرة عليه. أما في نجران، فقد فُجِّر برج موقع صلة وأُعطبت آلية سعودية في الموقع. وفي ظهران عسير، أفادت مصادر ميدانية بمقتل ضابط سعودي واثنين من مرافقيه في منطقة الربوعة.
من جهة أخرى، واصل طيران التحالف أمس، تكثيف غاراته على العاصمة صنعاء، مستهدفاً شارع بيحان بجوار صالة الخيول، ما أدى إلى سقوط 20 شهيداً، إلى جانب استهداف مدرسة الشهيد الوزير بمنطقة بيت السيد في مديرية بني حشيش، ما أدى إلى سقوط خمسة شهداء وعدد من الجرحى.
وفي حجة، ارتفعت حصيلة المجزرة السعودية في منطقة الشغادرة إلى 28 شهيداً، أما عمران فنالت نصيبها من الغارات السعودية عبر استهداف سوق شعبي في منطقة السكيبات في قفلة عذر، ما أدى إلى مقتل أربعة مواطنين.
وفي صعدة، شنّ الطيران غارتين على منطقة رغافة في مديرية مجز، بالتزامن مع تكثيف القصف الصاروخي على منطقتي شعارة والنظير في مديرية رازح. كذلك شنّ الطيران سلسلة غارات على مديريتي كتاف وباقم.
(الأخبار)