font color="gray">خاص بالموقع - أعلن بيان عسكري، أمس، أن سلاح الجوّ الإسرائيلي حقق «إنجازاً تكنولوجيا»، بعدما أدخل في الخدمة طائرة ضخمة من دون طيار قادرة على الوصول إلى إيران.

وقال قائد سلاح الجو الإسرائيلي الجنرال ايدو نيهوستان في البيان إن «وضع هذه الطائرة في الخدمة يمثّل منعطفاً مهماً جداً في تطوير الطائرات من دون طيار».
وأطلق على هذه الطائرة اسم إيتان (أي قوي بالعبرية) وهي ثمرة عشرات السنين من الأبحاث التي كانت تجرى بين الصناعات الجوية الإسرائيلية وسلاح الجو الإسرائيلي.
ويبلغ طول الطائرة 24 متراً، وعرض جناحيها 26 متراً، أي ما يوازي تقريباً عرض جناحي طائرة بوينغ من نوع 747. ويبلغ وزنها أربعة أطنان ونصف، وهي قادرة على الطيران لمدة تتجاوز الـ24 ساعة، ما يتيح لها الوصول إلى مسافات طويلة جداً.
وقد جهّزت هذه الطائرة بكاميرات ورادارات وتجهيزات إلكترونية فائقة الدقة، وخصوصاً في مجال المسح الجغرافي، وبإمكانها أن تحلّق على ارتفاع يصل إلى 13 ألف متر ونقل معدات يصل وزنها إلى طن.
(ا ف ب)