يقول تقرير للوحدة الاقتصادية في «إيكونوميست»، إن ارتفاع نسبة التدخين في لبنان سببه تدني مستوى أسعار السجائر، التي يصل متوسطها إلى 0.5 دولار للعلبة الواحدة في مقابل 5.15 دولارات في جنوب أفريقيا، و5.32 دولارات في المغرب، فضلاً عن وجود مناخ مشجع للتدخين في لبنان.

وبحسب التقرير الذي نشر مضمونه في النشرة الأسبوعية لمصرف الاعتماد اللبناني، وعنوانه «زبائن الغد؟ مكافحة استهلاك التبغ في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا»، فإن معدلات التدخين لدى الراشدين ثابتة خلال العقد الأخير في منطقة الشرق الأوسط، فيما ارتفعت المعدلات نفسها عند فئات الأعمال الصغيرة باطّراد.
وتبين أن معدلات التدخين في لبنان هي كالآتي: 65.8 في المئة لدى الفتيان، 45.1 في المئة لدى الفتيات ضمن الأعمار التي تتراوح بين 12 سنة و15 سنة، فيما تبلغ 29.1 في المئة لدى الراشدين الذكور و7 في المئة لدى الإناث الراشدات، علماً بأن نسبة المدخنين الأطفال في إنكلترا تبلغ 6 في المئة وتتراوح أعمارهم بين 11 سنة و15 سنة.
وبين 10 بلدان عربية، جاء لبنان في المرتبة الثانية بالنسبة إلى متوسط أسعار علب السجائر، وسبقته الإمارات بمعدل 0.36 دولار للعلبة الواحدة، يليها لبنان بـ0.50 دولار للعلبة، ثم مصر بمعدل 0.42 دولار، فالجزائر بمعدل 1.61 دولار، ونيجيريا بمعدل 2.31 دولار، وتونس بمعدل 3.72 دولارات، وجنوب أفريقيا بمعدل 5.15 دولارات والمغرب بمعدل 5.32 دولارات.
ويشير التقرير إلى أنه ليس في لبنان مساحات خالية من التدخين، ولا حظر للإعلانات، والتحذيرات الصحية من مضارّ التدخين «ضئيلة»، أما برامج الكفّ عن التدخين فهي «معتدلة»، فيما ليس في الإمارات ضريبة على الدخان، وهناك حظر لإعلانات التدخين.
(الأخبار)