قال الحاخام اليهودي كوبي نخشوني إن فريضة «فداء الأسرى» كما وردت في الشريعة اليهودية لا تنطبق على الأسير لدى حركة حماس، جلعاد شاليط، لأنه لا يراعي أحكام التوراة، ولا يحافظ على فرائضها، مضيفاً أن «شاليط لا يحافظ على حرمة السبت، ولا على الأحكام والفرائض الدينية، وأثبت شريط الفيديو الذي ظهر فيه أخيراً، أنه أكل في أحد المطاعم الدرزية، ما يعني أنه أكل طعاماً لم يطبخ بحسب الشريعة اليهودية».

وتابع نخشوني، وهو أحد أتباع حركة ناطوري كارتا اليهودية، أن «شاليط يدنّس حرمة السبت ولا يصلي، وبالتالي لا يمكن العمل على تحريره وإنقاذه»، مضيفاً أن «الشعب الإسرائيلي كله يرقص حول العجل الذهبي الذي اسمه جلعاد شاليط.. لكن هذه هي أحكام التوراة، ولا يمكن تغييرها».