أظهر مسح لمؤشر التنافسية في قطاع الصناعة أجرته منظمة التنمية الصناعية التابعة للأمم المتحدة «يونيدو» أن لبنان تراجع إلى المرتبة الـ61 بين 122 بلداً في العالم وإلى المرتبة السادسة بين 14 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، علماً بأنه كان قد حلّ في المرتبة الـ71 عالمياً والسابعة بين دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المسح السابق الذي أجري قبل 5 سنوات.

وبحسب النشرة الأسبوعية لـ«بنك بيبلوس»، يقيس المؤشر قابلية الدول لإنتاج وتصدير البضائع المصنعة ذات القدرة التنافسية، وهو بالتالي مؤشر رئيسي في الاقتصاد العالمي، إذ إنه مكوّن من مؤشرات معيارية مصنفة في أربع فئات: «القدرة التصنيعية، القدرة على تصدير المنتجات الصناعية، زخم التصنيع، نوعية الصادرات الصناعية».
وقد حاز لبنان 0.232 نقطة بزيادة نسبتها 8% عن المسح السابق، وهو أقل من المعدل العالمي البالغ 0.279 نقطة، وأقل أيضاً من معدل دول الشرق الأعلى والمتوسط البالغ 0.254 نقطة، ولكنه أعلى من معدل دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا البالغ 0.205 نقطة ومن معدل الدول العربية البالغ 0.192 نقطة. وهذه النقاط التي حصل عليها لبنان، تعكس تراجع 4 مؤشرات واستقرار 4 مؤّشرات أيضاً، علماً بأن سنغافورة كانت الأفضل عالمياً، وإثيوبيا كانت الأقل تنافسية.
وبحسب التصنيف، صنّفت إسرائيل في المرتبة الأولى بين دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تليها قطر، تونس، الأردن، المغرب، لبنان، المملكة العربية السعودية، مصر، إيران، الكويت، سوريا، السودان، عمان، والجزائر.
والمعروف أنه في لبنان تعدّ أكلاف الإنتاج مرتفعة، ولا سيما في الصناعات التي تحتاج إلى طاقة مكثفة، وفي الفترة الأخيرة أعلن مصنع «يونيسيراميك» إفلاسه بسبب عدم قدرته التنافسية مع منتجات مستوردة تنافسه في السوق المحلية والعالمية.
(الأخبار)