علي حيدر

ولفت الموقع إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يعبّر فيها مسؤول إسرائيلي رسمي عن استعداد واضح للمشاركة في مؤتمر دولي تتحدث عنه روسيا منذ العام الماضي استمراراً لعملية أنابوليس. واقترح ليبرمان على رئيس الدولة التشديد خلال زيارته على الأهمية التي توليها إسرائيل لنشاط روسيا ضد تحول إيران إلى دولة نووية.


غيتس سيصل إلى إسرائيل في السابع والعشرين من الشهر الجاري في زيارة تستمر ساعات
وكان ليبرمان قد التقى أول من أمس مع بيريز في جزء من عملية الإعداد للزيارة، وعرض أمامه خلاصة التفاهمات مع المسؤولين الروس، وبينهم الرئيس ديمتري مدفيديف ورئيس الوزراء فلاديمير بوتين ووزير الخارجية سيرغي لافروف، الذين اجتمع معهم قبل أسابيع، التي شملت التعاون الاستراتيجي والسياسي والاقتصادي والثقافي، وأيضاً التعاون في الموضوع الفضائي.
وأضاف الموقع أن التقارب الإسرائيلي مع روسيا يأتي في إطار تغيير في السياسة الإسرائيلية التي يقودها ليبرمان في محادثات داخلية، سواء داخل المطبخ الثلاثي أو في منتدى السداسية. وما يقوله ليبرمان في هذه المنتديات هو أن على إسرائيل توسيع دائرة الدول التي تسعى إلى تطوير مصالحها فيها، وبينها روسيا ودول أميركا الجنوبية ودول أفريقية، وعدم التركيز على الولايات المتحدة وأوروبا فقط.
إلى ذلك، ذكرت صحيفة «هآرتس» أن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس سيصل إلى إسرائيل في السابع والعشرين من الشهر الجاري في زيارة تستمر ساعات، يلتقي خلالها مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك. وأشارت الصحيفة إلى أن هدف الزيارة هو مناقشة المسارات الأميركية مع إيران وزيادة التنسيق بين الدولتين في هذه المشكلة.