المعلم يلتقي مشعل عشية زيارة عبّاس لدمشق


أعلنت وكالة الأنباء السورية «سانا» أن وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، ورئيس المكتب السياسي لحركة «حماس»، خالد مشعل (الصورة)، تباحثا، أمس، في تطورات الحوار الفلسطيني وتأليف حكومة وفاق وطني.
ويأتي هذا اللقاء عشية وصول الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى دمشق غداً، للقاء الرئيس السوري بشار الأسد، وقبل أيام من موعد استئناف حركتي «فتح» و«حماس» حوارهما في القاهرة في 16 من الشهر الجاري.
(أ ف ب)

«الشعب» يرفض المشاركة بحكومة فيّاض أيضاً

حذا حزب «الشعب» الفلسطيني، أمس، حذو «الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين»، عندما قدم اعتذاره عن المشاركة في الحكومة الجديدة التي يسعى رئيس الوزراء سلام فياض إلى تأليفها قريباً. وقال الأمين العام لحزب الشعب، بسام الصالحي: «أبلغنا فياض اعتذارنا عن المشاركة في الحكومة، لأننا نريد أن تأتي الحكومة في سياق أشمل يأخذ كل القضايا العالقة بالحسبان وتسهم في تحقيق الوحدة الوطنية». وكانت عضو المكتب السياسي لـ«الجهة الشعبية»، خالدة جرار، قد بررت اعتذار جبهتها، أول من أمس، بالرغبة في أن تكون الحكومة المقبلة «حكومة توافق وطني».
(أ ف ب)

600 إسرائيلي يحيون شعائرهم في جربة التونسيّة

تدفّق آلاف اليهود، بينهم نحو 600 إسرائيلي، أول من أمس، إلى جزيرة جربة في جنوب تونس للقيام بزيارتهم السنوية لكنيس الغريبة وسط إجراءات أمنية.مشددة فيما كان الزوار القادمون من فرنسا وإسرائيل وإيطاليا يمارسون شعائر الديانة اليهودية في أقدم كنيس في أفريقيا.
وكان نحو ألف إسرائيلي قد زاروا العام الماضي جربة في مقابل 500 أو 600 هذه السنة في أكبر تجمع يهودي في دولة عربية. وكان الكنيس في جربة قد تعرض في 11 نيسان 2002 لهجوم تبناه تنظيم «القاعدة» وأدى إلى سقوط 21 قتيلاً، بينهم 14 سائحاً ألمانياً وفرنسيان وخمسة تونسيين.
(أ ف ب)