بحث الملك الأردني عبدالله الثاني أمس، مع رئيس أركان الجيش الأميركي الجنرال رايموند أوديرنو، جهود التحالف الدولي في محاربة التنظيمات الإرهابية.

وذكر بيان للديوان الملكي أن الملك ورايموند الذي يزور الأردن بحثا المساعي المبذولة لمكافحة خطر الإرهاب والتطرف وجهود التحالف الدولي في محاربة التنظيمات الإرهابية.
كذلك ناقش اللقاء علاقات التعاون الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة الأميركية، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، خصوصاً العسكرية منها.

كذلك التقى رئيس هيئة الأركان المشتركة ومستشار العاهل الأردني للشؤون العسكرية، مشعل محمد الزبن، رئيس أركان الجيش الأميركي والوفد المرافق له، في حضور الأمير فيصل بن الحسين، وقائد سلاح الجو الملكي الأردني اللواء الركن الطيار منصور الجبور، والسفيرة الأميركية في عمان أليس ويلز.
وبحث الزين مع أوديرنو آليات وسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين القوات المسلحة في البلدين الصديقين وأوجه التعاون والتنسيق بينهما، وفق بيان صادر عن القوات المسلحة الأردنية.
وبحسب البيان نفسه، أشاد أوديرنو بالمستوى «المتميّز» للقوات المسلحة الأردنية وبمستوى التنسيق والتعاون بين الجانبين.
(الأناضول)