ما قل ودل

  • 0
  • ض
  • ض
12 عاما على الغياب

نفى الأمين العام لمجلس الحوار الوطني العراقي، خلف العليان، أمس، علمه بمصير النائب عن مجلسه، محمد الدايني، المطلوب للعدالة بتهم ارتكاب جرائم طائفية وإرهابية. وعن اختفاء الدايني، قال العليان: «حتى الآن ليس لدينا أي معلومات، إن كان في قبضة الحكومة أو لا»، مشدداً على أنه «لا يزال عضواً في مجلس النواب، ولا يمكن عدُّه مجرماً إلا بعد أن تثبت التهم الموجهة إليه»

0 تعليق

التعليقات