ميليباند يشيد بجهود السعوديّة «السلميّة»


أشاد وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند بجهود السعودية الهادفة إلى التوصل لتسوية سلمية في الشرق الأوسط، وذلك بعد محادثات أجراها مساء أول من أمس مع نظيره السعودي سعود الفيصل في لندن. وقال مليبياند إنه عرض على الفيصل الانطباعات التي كوّنها من زيارته إلى منطقة الشرق الأوسط هذا الأسبوع، والتي شملت الأراضي الفلسطينية المحتلة ولبنان وسوريا. وأضاف، في بيان صادر عن وزارة الخارجية، إن «تسوية سلمية شاملة لم تكن يوماً ضرورية كما هي الآن بالنسبة إلى الفلسطينيين والإسرائيليين»، مثنياً على «دعم الحكومة السعودية لحل سلمي بما في ذلك مبادرة السلام العربية».
(أ ف ب)

وليامسون يدين تجدّد القتال في دارفور

دان المبعوث الأميركي الخاص للسودان، ريتشارد وليامسون، تجدد القتال بين الجيش السوداني ومتمردي دارفور أول من أمس، قائلاً إن الاشتباكات صعّبت من أخذ التعهدات السودانية بشأن السلام على محمل الجدية. وقال «العدوان المستمر يقوّض أي جهود للتحرك باتجاه السلام، ويناقض تصريح الرئيس عمر البشير الأسبوع الماضي بشأن وقف إطلاق النار». في المقابل، قال قائد المتمردين، سليمان مرجان، إن خمسة من مقاتليه قتلوا في قصف للقوات الحكومية وهو ما نفته الخرطوم.
(رويترز)

الهدوء يعود لمدينة الكفرة الليبيّة!

يسود الهدوء مدينة الكفرة في ليبيا، التي شهدت في الأيام الأخيرة مواجهات قبلية أسفرت عن أربعة قتلى على الأقل، بحسب زعماء قبليين. وقال مسؤول محلي لصحافيين رافقوه أول من أمس في الكفرة «كما ترون، كل شيء يسير سيراً طبيعياً». ونظمت السلطات الليبية هذه الجولة لنفي معلومات صحافية تحدثت عن حصار مفروض على الكفرة، ومواجهات دموية بين قوات الأمن وقبيلة التبو المحلية خلّفت العديد من القتلى والجرحى بحسب معلومات متضاربة.
(أ ف ب)