كشف مستشار الأمن القومي العراقي، موفّق الربيعي، أمس، عن قرب توقيع حكومته «وثيقة تفاهم» أمنية مع السعودية لتشديد أمن الحدود بين البلدين، ومكافحة الإرهاب وتبادل المطلوبين للمحاكمة، وذلك بعد مباحثاته مع وزير الداخلية السعودي الأمير نايف في العاصمة السعودية. وأوضح الربيعي أنّ الرياض سلّمت العراق قائمة تضم 434 معتقلاً عراقياً يقبعون في السجون السعودية، معظمهم متّهمون بقضايا حيازة مخدرات وترويجها. وشدّد الربيعي على أنّ مسوّدة الاتفاق الأمني بين البلدين ستطرح على الحكومة العراقية قريباً.

وفي السياق، ألقت قوة أميركية، أول من أمس، القبض على المدير العام للمتابعة والتنفيذ في الهيئة الوطنية العليا لاجتثاث البعث، علي فيصل اللامي، في مطار بغداد، عندما كان عائداً من بيروت.
ووصفت قوات الاحتلال إلقاء القبض على اللامي بأنه «ضربة قوية للمجموعات الخاصة» المرتبطة بإيران، وحمّلته مسؤولية تفجير المجلس الاستشاري في مدينة الصدر بتاريخ 24 حزيران الماضي، والذي سبّب مقتل 10 عراقيين وجرح 10 آخرين.
(الأخبار)