أبدى مسؤولون أردنيون تخوّفهم من إبرام اتفاقات مائية بين الجانبين السوري والإسرائيلي تكون على حسابه وحساب حقوقه المائية. ونقلت صحيفة «العرب اليوم»، أمس، عن مسؤولين في قطاع المياه قولهم إن العلاقة الأردنية ــــ السورية في مجال المياه تمر بحالة ركود، رغم عقد عدد من الاجتماعات التي لم تحقق أي نتائج ملموسة. وأضافوا أن «الأردن يرى أن إنجاز أي اتفاق بين الجانبين السوري والإسرائيلي أو الفلسطيني والإسرائيلي، في ما يتعلق بالحصص المائية، سيكون على حساب الأردن، في ظل غياب مرجعية قانونية تراعي حقوق جميع الأطراف.

(يو بي آي)