نعى مجلس نقابة عمال المرافئ البحرية في لبنان مؤسس ورئيس نقابة عمال المرافئ البحرية في لبنان النقابي علي حوماني، بكلمة قال فيها: «غيّب الموت النقابي حوماني مؤسس ورئيس نقابة عمال المرافئ البحرية في لبنان، التي عمل على رأسها لمدة أربعين عاماً، ناضل من أجل العمال وأسهم في تنظيم الكادرات العمالية في المرفأ ضمن العمل النقابي الشريف». ولفتت الكلمة إلى أن «علي حوماني، اسم اقترن بالنضال النقابي إن في مرفأ بيروت أو في الاتحاد العمالي العام حيث كانت له اليد الطولى في الكثير من التحركات النقابية التي كان من قادتها الفاعلين. «ترك النقيب حوماني آثاراً كبيرة في مرفأ بيروت، وما زلنا نسير على الخطوط التي رسمها لنقابتنا والتي تتناول في الدرجة الأولى الإنسان العامل».

وتابعت «هذه الرسالة نعتبرها عنواناً رئيسياً لكل النضالات والتحركات العمالية التي سنقوم بها تخليداً لذكرى الشرفاء من النقابيين، وعلى رأسهم علي حوماني. نفتقد رجلاً آمن بالعدل والحق والمحبة، حضن العائلة العمالية في مرفأ بيروت بكل أطيافها وأحزابها ومذاهبها إيماناً منه بالوطن الواحد الموحد. إن فقدانك يؤثر فينا لأنك الأب العطوف والمرشد النقابي لكل فرد منا، ومنك تعلّمنا الصدق والإخلاص والوفاء للطبقة العمالية التي آمنّا بها. نعاهدك أيها القائد النقابي بأن نقرأ في كتابك ونتعلم منه».