أعلن مسؤول عسكري أميركي أن الضربات الجوية لـ«التحالف الدولي» الذي تقوده الولايات المتحدة ضد «داعش» أسفرت عن تدمير حوالى 800 مليون دولار من الاحتياطيات النقدية للتنظيم. وقال نائب قائد العمليات والاستخبارات في قوات «التحالف الدولي»، بيتر غريستن، إن القوات شنت نحو عشرين غارة جوية ضد مواقع تخزين النقد التابعة للتنظيم، ودمرت ما بين 500 مليون إلى 800 مليون دولار من الأوراق النقدية. وأضاف أن إحدى هذه الغارات استهدفت منزلاً في مدينة الموصل وأسفرت عن تدمير 150 مليون دولار.

وأوضح غريستن أن تراجع مصادر «داعش» المالية قلّص عدد القادمين للانضمام إلى صفوف التنظيم. وقال: في العام الماضي كان بين 1500 و2000 مقاتل أجنبي ينضمون إلى التنظيم كل شهر، لكن انخفض العدد إلى 200 شهرياً، مضيفاً أن مصادر استخبارية تشير إلى أنّ التنظيم بدأ ببيع سياراته لكسب المال.
(الأخبار)