مهدي السيد


قررت واشنطن، على ما يبدو، حل مشكلة الاعتراض الإسرائيلي على تزويد السعودية بأسلحة متطورة، بإجراء نوع من المقايضة الضمنية.
وأكد وزير الدفاع الأميركي، روبرت غيتس، خلال زيارته الى اسرائيل، أن واشنطن قررت بيع السعودية قنابل من نوع JDAM المتطورة والموجهة بواسطة الأقمار الاصطناعية، بهدف تعزيز قوة السعودية ودول الخليج. ولوحت واشنطن، في المقابل، بإمكان ان توافق على بيع اسرائيل طائرة «اف 22» الأكثر تطوراً، التي تتميز بأنها الطائرة القتالية الوحيدة التي لا تستطيع اكثر الاجهزة تطوراً اكتشافها، بغض النظر عن الارتفاع الذي تحلق فيه.
ويأتي قرار واشنطن بتنفيذ الصفقة مع السعودية بعد نقاشات أجرتها أخيراً، جرى فيها الاخذ بالاعتبار طلب اسرائيل الامتناع عن تزويد السعودية بنوع كهذا من السلاح، إلا انه تقرر مع ذلك تنفيذ الصفقة. وذكرت صحيفة «هآرتس» ان سلاح الجو الاسرائيلي كان قد استخدم خلال العدوان على لبنان في تموز الماضي هذا النوع من القنابل التي تتميز بالدقة في اصابة الاهداف، ضد حزب الله.
وعرضت صحيفة «يديعوت احرونوت» مزايا الطائرة التي قد تحصل عليها اسرائيل في مقابل صفقة السلاح مع السعودية. وأوضحت أنها قادرة على التحليق لمسافات طويلة وخاصة على الانطلاق من اسرائيل باتجاه ايران او العراق والعودة منهما. ويمكنها حمل «قنابل نووية».
وأشارت الصحيفة إلى أن الطائرة الأكثر تطوراً الموجودة حالياً مع سلاح الجو الإسرائيلي هي طائرات «أف 16»، التي يصل ثمنها إلى 50 مليون دولار. أما الطائرة الحديثة «أف 22»، التي أنتجتها شركة «لوكهيد مارتن» قبل 4 سنوات، فإن ثمنها يصل إلى 150 مليون دولار.
ويصل طول الطائرة إلى 19 متراً، أما عرض أجنحتها فيصل إلى 14 متراً، وبإمكانها التحليق بسرعة 1.5 ماخ (الماخ هو وحدة قياس للسرعة بالقياس إلى سرعة الصوت. الماخ الواحد يصل إلى 1225 كيلومتراً في الساعة، ما يعني أن سرعة الطائرة تصل إلى 1800 كيلومتر تقريباً).
ورغم أن الولايات المتحدة امتنعت عن بيع هذه الطائرة لأي دولة في العالم، من أجل الحفاظ على تفوقها الجوي، إلا أنه من المتوقع أن توافق على بيعها لإسرائيل من أجل ضمان تفوق إسرائيل العسكري، في أعقاب الصفقة الأخيرة مع السعودية.
وكانت إسرائيل قد أعربت عن قلقها من هذه الصفقة، وقامت وزارة الخارجية الإسرائيلية بالضغط على الولايات المتحدة بأنه إذا تم الاتفاق على الصفقة المذكورة، فإن الدولة العبرية تطالب بالحصول على طائرة «أف 22».
ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية إسرائيلية تقديراتها بأن الولايات المتحدة ستوافق في نهاية الامر على تزويد إسرائيل بهذه الطائرة، في حال مواصلة الضغط على واشنطن.