رأى نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شمعون بيريز أمس، أن الدول العربية «لا تريد هيمنة فارسية» في منطقة الخليج. وقال لإذاعة الجيش الاسرائيلي، إن «الدول العربية، السعوديين والمصريين والاردنيين، لا يريدون هيمنة فارسية. وحدهما مجموعتان مريبتان، هما حماس وحزب الله تدعمان هذا المبتغى». وأضاف: «خلال الف سنة حاول الفرس من دون جدوى فرض انفسهم بالقوة في الخليج».

من جهة اخرى، اعاد بيريز، الذي يعدّ أبا البرنامج النووي الاسرائيلي، التأكيد على اهمية المحافظة على سياسة «الغموض» في هذا الملف. وقال بيريز إن «خوف البعض من امتلاكنا خياراً نووياً له مفعول رادع». كما كشف أنه قدم شخصياً، وللمرة الأولى، هذه السياسة إلى الرئيس الاميركي الاسبق جون كينيدي في عام 1963. وأوضح بيريز، الذي كان يشغل آنذاك منصب المدير العام لوزارة الدفاع الإسرائيلية: «خلال لقاء في واشنطن، قلت للرئيس كينيدي إن اسرائيل لن تكون اول دولة تدخل السلاح النووي الى المنطقة»، في اشارة الى الصيغة التي يتبعها المسؤولون الاسرائيليون منذ اكثر من اربعين عاماً.
(أ ف ب)