أفادت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية بأنّ وزارة التجارة الأميركية أصدرت مذكرة استدعاء بحق شركة «هواوي» التكنولوجية، في إطار تحقيق بخصوص تعاملات للشركة الصينية مع كل من سوريا وإيران وكوريا الشمالية والسودان.

وطالبت مذكرة الاستدعاء الشركة بتقديم «جميع المعلومات المتعلقة بتصدير أو إعادة تصدير التكنولوجيا الأميركية إلى تلك الدول، خلال السنوات الخمس الماضية»، في إطار تحقيق تجريه الولايات المتحدة لمعرفة ما إذا كانت «هواوي» قد «انتهكت ضوابط التصدير».
وامتنعت «هواوي» عن التعليق على المذكرة، واكتفت بالقول إنها ملتزمة القوانين واللوائح المعمول بها في الدول التي تعمل فيها. وبحسب الصحيفة، فإن مذكرة الاستدعاء صدرت بعدما أوقفت الولايات المتحدة مبيعات تكنولوجيا أميركية إلى شركة «زد تي إي» الصينية.
(الأخبار، رويترز)