نقلت صحيفة «تايمز» البريطانية، عن مصادر عسكرية، أن قوّة خاصة بريطانية شاركت في عملية لـ«حماية إحدى المجموعات المسلحة» من مسلحي تنظيم «داعش».

وأشارت الصحيفة إلى أن «عناصر القوة الخاصة البريطانية، المرابطة في الأردن، عبروا الحدود السورية، لمرّاتٍ عدة»، لافتةً إلى أن هدفهم «دعم مسلحي (جيش سوريا الجديد)، بالقرب من معبر التنف الحدودي» (راجع «الأخبار»، العدد ٢٧٣٦).
وأشارت «تايمز» إلى أن هذه الأنباء هي «أول تأكيد لمشاركة عسكريين بريطانيين في بعض العمليات العسكرية في سوريا»، في حين قال ممثل «جيش سوريا الجديد»، محمود الصالح، إن «عسكريين بريطانيين ساعدوا المسلحين في المجال اللوجستي وبناء مخابئ آمنة».
(نوفوستي)