التقى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، مع رئيس «تيار الغد» السوري، أحمد الجربا، لبحث آفاق استئناف المحادثات السورية في جنيف. وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن لافروف طرح بصورة مفصلة موقف بلاده، مستعرضاً الجهود التي تبذلها موسكو بهدف تحقيق التسوية السياسية للنزاع السوري وتخفيف حدة الوضع الإنساني وتعزيز نظام وقف إطلاق النار.

من جانبه، أكد الجربا التزام «تيار الغد» التسوية السلمية على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي وقرارات مجموعة الدعم الدولية لسوريا وبيان جنيف لعام 2012. كذلك أجرى الجربا مباحثات مع المبعوث الخاص للرئاسة الروسية إلى الشرق الأوسط، ميخائيل بوغدانوف.
وفي سياق آخر، التقى أمين مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، نظيره الإيراني علي شمخاني، لبحث الوضع في سوريا. وأوضحت الدائرة الصحفية في مجلس الأمن الروسي، أن باتروشيف وشمخاني ناقشا حزمة من مسائل الأمن الإقليمي والدولي، وركزا بنحو خاص على المسائل المتعلقة بالتسوية السورية.
(الأخبار، أ ف ب، رويترز)