دخلت قافلة مساعدات إنسانية إلى مدينتي عربين وزملكا في الغوطة الشرقية، وفق ما أفادت المتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إنجي صدقي. وأوضحت صدقي لوكالة «فرانس برس» أن «قافلة مساعدات مؤلفة من 37 شاحنة وتتضمن مواد غذائية ومستلزمات طبية، دخلت الى مدينتي عربين وزملكا المحاصرتين»، مشيرةً إلى «أنها المرة الأولى التي تصل فيها مساعدات إنسانية إلى المدينتين منذ نحو أربع سنوات». وأوضحت أن القافلة مشتركة بين اللجنة الدولية للصليب الاحمر والهلال الأحمر السوري والأمم المتحدة، وتنقل مواد إغاثية إلى حوالى 20 ألف شخص في المدينتين. وتضم المساعدات حصصاً غذائية ومواد غذائية أخرى، إضافة إلى مسلتزمات نظافة وإسعافات أولية تكفي لعلاج عشرة آلاف شخص، لمدة ثلاثة أشهر.

(أ ف ب)