بعد عدد من الزيارات التي قامت بها حكومة أحمد بن دغر الموالية للرئيس المستقيل عبد ربه منصور هادي إلى مدينة عدن من الرياض، وصل بن دغر ومعه عدد من الوزراء إلى المدينة الجنوبية، رابطاً العودة بقرار نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن. وأكد بن دغر أن وزراء الإعلام والإدارة المحلية والثروة السمكية والنقل والثقافة والصحة، أن «العودة السابقة كانت نهائية إلى عدن وخرجنا فقط لفترة وجيزة وعدنا». وعن عودة هادي، قال إن «الرئيس سيعود قريباً».

وقد ذكرت وكالة «الأناضول» نقلاً عن مصادر حكومية، أن الحكومة عادت على نحو كامل إلى عدن، وأنها تعتزم البقاء فيها وإدارة شؤون البلاد منها بالكامل، وخصوصاً بعد قرار نقل البنك المركزي اليمني من صنعاء إلى عدن.
(الأخبار، الأناضول)