نقلت صحيفة «إيزفيستيا» الروسية عن مصدر عسكري أن عدداً كبيراً من طائرات «سوخوي ــ 25» الهجومية تستعد لإرسالها إلى قاعدة حميميم الجوية في سوريا.

وأوضحت الصحيفة أن روسيا قررت «زيادة عدد الطائرات القتالية في القاعدة، وأرسلت قاذفات من طراز (سو ــ 24) و(سو ــ 34)»، مضيفة أن «طائرات (سو ــ 25) الهجومية تستعد في انتظار الأوامر للإقلاع والتوجه إلى سوريا». ورأت الصحيفة أن «هذه الزيادة تأتي على خلفية التهديدات الأميركية بتفعيل ما يتسمى الخطة (باء)، التي يفترض أنها تتضمن تكثيف الهجمات الجوية وإرسال قوات خاصة إضافية وزيادة كمية الأسلحة الموردة إلى (المعارضة المعتدلة)»، مشيرة إلى أن «هذه الخطة وضعتها الأجهزة الأمنية والبنتاغون لتستخدم في حال فشل الخارجية الأميركية في التوصل إلى اتفاق مع روسيا». وأوضح مصدر «ضمن الدوائر العسكرية ــ الدبلوماسية» الروسية للصحيفة، أن قوات بلاده تستطيع «تعزيز مجموعة طائرات القوة جو ــ فضائية في حميميم في غضون يومين إلى ثلاثة أيام».