أعلن المتحدث باسم حكومة الوفاق الوطني، أشرف الثلثي، عن مشاورات لإعادة تشكيل حكومة توافقية للخروج الأزمة الحالية، فيما أكد أن قوات «البنيان المرصوص»، التي تخوض أشرس المعارك ضد «داعش» في سرت، منذ أشهر، ستعلن تحرير المدينة خلال أيام قليلة، بعد محاصرة التنظيم في منطقة الجيزة البحرية، آخر معاقلهم.
لندن: حكومة الوفاق الوطني تحظى بدعم دولي

وقال الثلثي، في مؤتمر صحافي، إن «حكومة الوفاق الوطني التي تعتبر نتاج الاتفاق السياسي، تعمل جاهدة لاحتواء الأزمة، والجلوس مع كل الأطراف الليبية على طاولة واحدة، وإيجاد صيغة حل نهائية للأزمة».
ويأتي كلام الثلثي بالتزامن مع انعقاد اجتماع وزاري واقتصادي في لندن لدعم الحكومة وإيجاد حلول عملية للأزمة الاقتصادية. وعُقد الاجتماع بمشاركة رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج، ونائب الرئيس، أحمد معيتيق، ووزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون، والولايات المتحدة جون كيري، إضافة إلى ممثلين عن السعودية والإمارات، ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، مارتن كوبلر.
وفي السياق، أكد وزير الخارجية البريطاني أن حكومة الوفاق الوطني تحظى بدعم دولي، باعتبارها السلطة الشرعية الوحيدة في البلاد. وقال في بيان، إن من المهم أن تنجح هذه الحكومة في إعادة الأمن والاستقرار إلى البلاد، ومواجهة التحديات التي لها انعكاسات إقليمية ودولية. وشدد على ضرورة أن تعمل الحكومة، بشكل عاجل، على إعادة الخدمات الأساسية إلى وضعها الطبيعي، من ضمنها إيصال الكهرباء وتوفير السيولة النقدية في المصارف لمصلحة كل الليبيين.
إلى ذلك، وقّعت قبائل مدينة الزاوية الليبية، مساء أول من أمس، اتفاق هدنة لوقف فوري لإطلاق النار، بحسب مصادر قبلية. ونقلت وكالة «الأناضول» عن مصادر قبلية قولها إن الاتفاق يشمل «سحب الآليات العسكرية من شوارع المدينة وتسليم المطلوبين من كلا طرفي النزاع إلى جهة محايدة»، لم يتم تحديدها. ونص الاتفاق على أنه في حال عدم القدرة على تسليم الجناة يتم رفع الغطاء القبلي والاجتماعي عنهم. وكانت مصادر محلية من مدينة الزاوية قد أفادت بأن اشتباكات مسلّحة اندلعت في المدينة، مساء الجمعة، بين قبيلتي أولاد صقر وأولاد حنيش حتى مساء الأحد. وأوضحت المصادر أن الاشتباكات بدأت بعد حشد مسلّح من كلا الطرفين، على خلفية مقتل ثلاثة مواطنين من قبيلة أولاد صقر في منطقة صياد في مدينة الزاوية، حيث اتهمت تلك القبيلة أولاد حنيش بتصفيتهم، من دون إبداء أسباب ذلك.
(الأخبار، الأناضول)