بحث وزيرا الخارجية، الروسي سيرغي لافروف، والأميركي جون كيري، في اتصال هاتفي أمس، الملف السوري وتطورات الأوضاع في مدينة حلب ومحيطها. وأشارت وزارة الخارجية الروسية في بيان، إلى أن لافروف أوضح لنظيره الأميركي أن «المجموعات المسلحة داخل أحياء حلب الشرقية، والمجلس المحلي للمدينة، ترفض التسوية بشكل مطلق».

ولفت إلى أن القوات الجوية الروسية والسورية أوقفت الضربات الجوية على المدينة للأسبوع الرابع على التوالي، فيما «لم تقترب أميركا من فصل المعتدلين عن الإرهابيين، برغم التزامها تنفيذ المهمة في خلال أسبوع من وقف الغارات».
(الأخبار)