لم تُجدِ احتجاجات المغاربة على رفع العلم الإسرائيلي في مدينة مراكش، ومشاركة تل أبيب في مؤتمر المناخ المنعقد في المدينة، أيّ نفع. أمس، أعلن وزير البيئة الإسرائيلي، زئيف الكين (الليكود)، أن الطائرة التي تحمله والوفد المرافق له حطّت في مطار مراكش، للمشاركة في جلسات قمة الأمم المتحدة للمناخ، في المدينة المغربية.

وفي تغريدة له على موقع "تويتر"، قال الكين إنه الوزير الإسرائيلي الأول، منذ عام ٢٠٠٣ ، الذي يزور المملكة المغربية. وإلى جانب التغريدة، ظهر الكين وخلفه صورة للعاهل المغربي محمد السادس، الذي سيرأس أعمال المؤتمر في مراكش.