أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن اجتماعاً ثلاثياً تركياً ــ روسياً ــ إيرانياً على مستوى الخبراء، سيعقد قبل انطلاق أعمال محادثات أستانة.


وأوضح أن بلاده متفقة مع روسيا على ضرورة مشاركة الولايات المتحدة في المحادثات، مشيراً إلى أن مشاركة كلّ من الأمم المتحدة وتركيا وروسيا وإيران وواشنطن «أصبحت بحكم المؤكدة».
وجدد رفض بلاده لمشاركة «حزب الاتحاد الديموقراطي» في المحادثات، مضيفاً أن أنقرة «لن تقبل بوجود تنظيم إرهابي على طاولة المفاوضات... وأصدقاؤنا الروس مدركون لحساسيتنا تجاه ذلك».