تابع الجيش السوري تقدمه في أقصى الريف الشرقي لمدينة حلب، باتجاه الضفة الغربية لبحيرة الأسد، باسطاً سيطرته على عدد من القرى شمال شرق دير حافر.


واستعاد أمس، السيطرة على سبع بلدات في المنطقة، هي: السامية، خربة عشيني، أبو صبحة صلمة، تبارة كلش، أم ميال، أبو حنايا ورسم الدوالي، بعد اشتباكات مع تنظيم «داعش». ووضع التقدم الأخير الجيش على مسافة لا تزيد على 8 كيلومترات عن محطة تنقية المياه وتحويلها جنوب الخفسة، ومسافة أقل من 7 كيلومترات عن مطار الجراح العسكري. وكانت عمليات الجيش قد تسارعت خلال اليومين الماضيين في ريف حلب الشرقي، وتمكن أول من أمس من السيطرة على 15 قرية ومزرعة على هذا المحور.
(الأخبار، سانا)