قال رئيس وفد المعارضة المسلحة إلى أستانة محمد علوش إن الوفد توصل إلى «اتفاق تجديد للتهدئة» مع الجانب الروسي، من خلال الأمم المتحدة.


ونقلت قناة «الجزيرة» القطرية عن علوش قوله إن الاتفاق الجديد «يشمل أحياء دمشق الشرقية والغوطة الشرقية بريفها، ومحافظة درعا وحي الوعر في مدينة حمص». وأضاف علوش إن الاتفاق كان من المفترض أن يدخل حيز التنفيذ منذ الساعة 12 منتصف ليل أول من أمس، غير أن «النظام لم يلتزم به وواصلت طائراته الغارات».