استكمل الجيش السوري عمليته أمس جنوب بلدة الخفسة، مستعيداً السيطرة على محطتي تنقية وضخ المياه على ضفة بحيرة الأسد الغربية، ووصل إلى مشارف مطار الجراح العسكري.


ونقلت وكالة «سانا» عن مصدر عسكري قوله إن «الجيش استعاد بالتعاون مع القوات الرديفة، محطتي مياه الشرب الأولى والثانية جنوب شرق ناحية الخفسة، اللتين تغذيان مدينة حلب».
وأوضح المصدر أن «الجيش أحكم سيطرته على تل قواص الاستراتيجي عند بداية قناة مياه الري من اتجاه بحيرة الأسد»، مضيفاً أن «وحدات الهندسة فككت أكثر من 260 عبوة ناسفة زنة الواحدة 50 كيلوغراماً، كانت قد أُعدت لتفجير محطتي المياه».
(الأخبار)