اختتمت أمس في بروكسل، أعمال المؤتمر الدولي المعني ببحث مستقبل النزاع السوري، بالتعهد بتقديم نحو 6 مليارات دولار، لمساعدة ودعم الشعب السوري ودول الجوار المستضيفة للاجئين.


وأشار مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون المساعدات الإنسانية، كريستوس ستيليانيدس، في ختام المؤتمر إلى أن الوفود التي حضرت في بروكسل «قدمت تعهداً جماعياً بقيمة ستة مليارات دولار لهذا العام وحده، وهي أرقام مثيرة للإعجاب... وعلينا أن نعمل على تنفيذ هذه التعهدات في أقرب وقت ممكن».
وأوضح أن الاتحاد الأوروبي تعهد بتقديم 1.3 مليار دولار في خلال العام الجاري، مضيفاً أن «المساعدات الإنسانية ليست بديلاً من المساعي لإيجاد حل سياسي». وأعرب عن أمل الاتحاد الأوروبي، بأن «يكون اجتماعنا المقبل حول كيفية المساعدة في إعادة إعمار سوريا».