دعا زعيم تنظيم «القاعدة» أيمن الظواهري، المجموعات المسلحة في سوريا، إلى الانتقال إلى استراتيجية حرب العصابات لأنها تؤدي إلى «إنهاك الخصم واستنزافه». وطلب في تسجيل صوتي حمل اسم «الشام لن تركع إلا لله»، مقاتلي تلك الجماعات «بالصبر»، والاستعداد «لحرب طويلة مع الصليبيين وحلفائهم الروافض والنصيريين».


وأضاف أن «أعداء الجهاديين» يستهدفونهم لأنهم يسعون إلى إقامة حكم إسلامي في سوريا، وأن الغرب وحلفاءه يبذلون كل ما بوسعهم لإيقاف «المد الإسلامي»، محذّراً من «تحويل الصراع إلى صراع داخلي سوري».
كذلك، هاجم «جماعة الإخوان» والرئيس المصري السابق محمد مرسي، قائلاً «إن الجماعة ومرسي سقطوا في قاع الخيبة والخسارة، وإنه تنازل وقدم الكثير لأكابر المجرمين».
(رويترز)