يواصل أساتذة مدارس «إقليم كردستان» تظاهراتهم احتجاجاً على تأخّر أربيل في دفع مستحقاتهم. وتظاهر أمس، عشرات الأساتذة والمعلمين في منطقة كرميان، احتجاجاً على نظام تأجيل الرواتب وايقافها، ورفض المساعدة المالية الشهرية التي تقدّمها وزارة التربية في الإقليم.


وتظاهر المعلمون أمام مبنى مديرية التربية العامة في قضاء كلار، مطالبين بإلغاء نظام تأجيل دفع الرواتب والإسراع بصرفها. وعبّر المتظاهرون عن رفضهم لقرار حكومة الإقليم بتخصيص مبالغ مالية كإعانة شهرية بهدف إنهاء مقاطعة المعلمين للدوام الرسمي في محافظتي السليمانية وحلبجة، ومنطقة كرميان.
وكانت وزارة التربية في حكومة «إقليم كردستان» قد أعلنت أمس، تخصيص مبلغ شهري قدره 100 ألف دينار للمعلمين والمدرسين داخل مراكز المدن، و150 ألف دينار لمن هم خارجها.
(الأخبار)