أشاد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بالعلاقات القائمة بين إسرائيل والأردن، واصفاً إياها بـ«العلاقة السلمية» المبنية على أسس استراتيجية بين الجانبين.


وفي مستهل جلسة الحكومة الإسرائيلية أمس، ذكر أن «العلاقات بين إسرائيل والأردن تتعزز وتعدّ أكثر حيوية، على ضوء ما يحدث في منطقتنا»، منوهاً بالمرحلة المتقدمة التي تجاوزها الطرفان في الأسبوع الماضي، نحو تجسيد مشروع قناة البحرين، بين البحر الأحمر والميت.
وقال نتنياهو للوزراء: «لقد تجاوزنا في الأسبوع الماضي مرحلة أخرى في طريق تجسيد مشروع قناة البحرين (التي ستربط البحر الأحمر بالبحر الميت)... الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان تمول المشروع المشترك لإسرائيل وللأردن وللسلطة الفلسطينية، الذي يهدف إلى تحلية المياه لمصلحة بلدات (مستوطنات) غور الأردن الإسرائيلية والأردنية على حد سواء، وتحويل المياه المالحة من البحر الأحمر إلى الميت».
وأضاف: «وفقا لهذا المشروع سيتم عام 2020 توفير مياه عذبة لسكان غور الأردن، وسيتم تحويل مياه مالحة من البحر الأحمر إلى البحر الميت». كما لفت نظر وزرائه إلى أن هذا المشروع يتطابق مع رؤية (مؤسسة الحركة الصهيونية تيودور) هرتزل كما وردت في كتابه «أرض قديمة حديثة»، حينما تنبأ بإقامة مشروع قناة البحرين.
وأكمل نتنياهو: «ها نحن الآن نتشرف ولدينا الفرصة بتجسيد تلك الرؤية... هذا المشروع يشكل أيضا مرساة استراتيجية أخرى في العلاقات السلمية القائمة بين الأردن وإسرائيل»، متابعاً: «أودّ أن أشكر نائب الوزير (لشؤون التعاون الإقليمي في الحكومة الإسرائيلية) أيوب قرا، الذي يدير المشروع نيابة عني».
(الأخبار)