نقلت وكالة «رويترز» عن مصادر معارضة ما مفاده أن معبر باب الهوى الحدودي في إدلب عاد يعمل بشكل طبيعي بعد أسبوع على إغلاقه، بسبب القتال بين «هيئة تحرير الشام» و«حركة أحرار الشام».


وأضافت نقلاً عن مسؤولين يعملون في المعبر، أن «ما يربو على 200 شاحنة تحمل إمدادات غذاء ومساعدات إنسانية عبرت مع شحنة تجارية من الجانب التركي منذ إعادة فتح المعبر، الأربعاء». وأوضحت أن «بين تلك الشاحنات 30 شاحنة على الأقل تحمل مساعدات من مؤسسات غير حكومية، أما بقية الشاحنات فتحمل مواد غذائية استوردها تجار من تركيا». وقال أحد مسؤولي المعبر، قاسم القاسم، إن «الحركة التجارية والنقل عادا كالمعتاد، وأيضاً حركة المسافرين، بعد أن فتح الجانب التركي الأبواب».
(رويترز)