أدانت الأمم المتحدة مقتل عدد كبير من المدنيين في مدينة الرقة نتيجة الغارات التي يشنها «التحالف الدولي» على أحياء المدينة. وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغريك: «ندين أي هجوم موجه ضد المدنيين والبنية التحتية في المدينة».


وأضاف في مؤتمر صحافي أن «مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) يشعر بالقلق العميق إزاء التقارير غير المؤكدة التي تفيد بوقوع عدد كبير من المدنيين الذين قتلوا جراء الغارات الجوية في الرقة على مدار الـ 2 ساعة الماضية». وأوضح أنه «طبقاً لتلك التقارير قتل أكثر من 30 شخصاً في حي السخاني، فيما لقي 8 نازحين من العائلة نفسها مصرعهم بهجوم منفصل في منطقة أخرى بالمدينة». وتابع القول: «في الأيام والأسابيع الأخيرة، أفادت التقارير بأن عشرات المدنيين قتلوا وأصيبوا في مدينة الرقة بسبب الغارات الجوية والقصف، وما زال هناك ما يصل إلى 25 ألف شخص محاصرين».