سيناء | يتواصل نزف دم المواطنين المدنيين في مناطق الحدود، الشيخ زويد ورفح، بشمال شرق سيناء، إثر تساقط القذائف العسكرية التي تطلقها الحواجز الأمنية على منازل المواطنين، فضلاً عن القصف الصاروخي الجوي لمنازلهم، لإجبارهم، ربما، على الفرار والرحيل عن المنطقة.

وقتل أربعة أطفال ووالدتهم، أمس، في قصف صاروخي من طائرة «اف 16» لمنزل المواطن، موسى الرميلي، الكائن في منطقة حي الكوثر في الشيخ زويد شمالي سيناء. وأدى القصف إلى مقتل زوجة الرميلي، نوال مرسي حسن 37 عاماً، وأطفالها الأربعة: محمد موسى سليمان 10 أعوام، وسامي 12 عاماً، ومصطفى 14 عاماً، وأسماء 11 عاماً.

وسقطت قذيفة أخرى على منزل يعود لمواطن يدعى احمد ابو حلموس، يقع بمنطقة اللفتيات جنوبي مدينة الشيخ زويد، ما أدى إلى تدمير المنزل وإصابة 6 من أفراد الأسرة بشظايا، وقد نجوا من الموت لوجودهم على مقربة من المنزل وليس بداخله.
وأكد شهود عيان لـ«الأخبار» أنّ «قوات الجيش تطلق قذائف هاون على منازل للمواطنين، وتقصف أخرى بالطائرات، لبثّ الرعب في قلوبهم وإجبارهم على الرحيل عن المناطق الجنوبية بالشيخ زويد، بدعوى التفرغ لقتال جماعات إرهابية توجد بين مساكنهم».
في المقابل، كشفت مصادر أمنية رفيعة المستوى بشمال سيناء عن تفجير سيارة نقل، صباح أمس، يستقلها مسلحان من عناصر «ولاية سيناء» فور سيرها بقرية المقاطعة الواقعة جنوب الشيخ زويد. وأكدت المصادر أن «السيارة كانت محمّلة بأعداد كبيرة من صواريخ الكورنيت الروسية المضادة للدبابات».
في غضون ذلك، تواصل أعداد كبيرة من المواطنين النزوح عن مناطق العمليات بجنوب الشيخ زويد ورفح، هرباً من جحيم الحرب التي تدور رحاها بين قوات الجيش وعناصر من «ولاية سيناء»، باتجاه مناطق غرب العريش وبئر العبد، وسط تجاهل تام من الأجهزة المعنية والتنفيذية بمنطقة شمال سيناء.
وفي تصريحات خاصة لـ«الأخبار»، قال وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، المهندس عطية محسن، إن عدد الأسر النازحة من مناطق الشيخ زويد ورفح باتجاه مناطق آمنة يصل لنحو 6 آلاف أسرة، وهم يقيمون حالياً في أكواخ بدائية في مناطق صحراوية.
وأشار وكيل وزارة التضامن الاجتماعي إلى أنه لا يوجد بند رسمي للتعامل مع هؤلاء النازحين لكون التهجير لم يحصل رغماً عنهم، إلا أنّ مديرية التضامن الاجتماعي تقوم، من جهتها، بإحصاء أسماء النازحين لتقديمها إلى جمعيات أهلية ومؤسسات تابعة للمجتمع المدني، بهدف تقديم مساعدات عاجلة، تشمل أغطية ومفروشات ومواد تموينية وغذائية.