انتخب «حزب الاتحاد الديموقراطي» الكردي (PYD) خلال المؤتمر السابع الاعتيادي للحزب الذي عقد في بلدة رميلان في محافظة الحسكة، رئيسين مشتركين جديدين له، هما شاهوز حسن وعائشة حسو. ويأتي كل من حسن وحسو، خلفاً لكل من رئيسي الحزب السابقين صالح مسلم وآسيا عبدالله.


واختلفت تعليقات الأكراد المتابعين لتغيير قيادة الحزب حول طبيعة تلك التغييرات وسببها، فبينما رأى قسم منهم أنها تأتي في وقت طبيعي بعد دورتين من قيادة مسلم وعبدالله وفق القانون الذي يمنع تمديد رئاستهما لأكثر من دورتين. فيما ربط قسم آخر وصول حسن وحسو بطبيعة التصريحات التي خرجت من مسلم عن استعداد الأكراد السوريين لدعم حكومة «كردستان» العراق في وجه الضغوط الدولية الممارسة ضدها عقب الاستفتاء. وذهبوا إلى التذكير بأن حسن كان يعمل مع «حزب العمال الكردستاني» في جبال قنديل قبل عام 2011، وعمل على تعميق النهج «الأوجلاني» خلال مساهمته في تأسيس «مجلس سوريا الديموقراطية».
(الأخبار)