أفادت وكالة «الأناضول» بأن السلطات التركية قد سلّمت أمس قائد المقاتلة السورية محمد صوفان، الذي «سقطت طائرته قبل أشهر في ولاية هاتاي (لواء إسكندرون)» إلى السلطات السورية، «على أن تستكمل محاكمته». ولفتت، نقلاً عن مصادر قضائية، إلى أن الخطوة أتت «غداة إصدار محكمة الجنايات الثالثة في هاتاي حكماً بإطلاق سراح الطيار مع استمرار محاكمته».


وأوضح المحامي المكلف بالدفاع عن الطيار، أنيل جواهر جان، أن موكله «بقي محبوساً 7 أشهر، وجرى الإفراج عنه رهن المحاكمة، بعد انتفاء احتمال طمس الأدلة». وأشار إلى أنه «بعد إطلاق سراح الطيار، جرى تسليمه إلى مسؤولين سوريين عبر معبر يايلاداغي (كسب) الحدودي»، موضحاً أن «الجلسة المقبلة في إطار المحاكمة سوف تجري في 25 تشرين الأوّل الجاري». وأوضحت الوكالة أن صوفان يواجه تهماً بـ«انتهاك حدود تركيا» و«القيام بأعمال تجسّس».