اعتقلت «هيئة تحرير الشام» عدداً من «الجهاديين القياديين» الذين نشطوا في صفوف «جبهة النصرة» سابقاً، والمحسوبين على تنظيم «القاعدة».


وطاولت الاعتقالات كلاً من إياد الطوباسي، المعروف باسم أبو جليبيب الأردني، والأردني سامي العريدي. كذلك نقلت مواقع معارضة أنه جرى اعتقال كل من القائد العسكري السابق في «جبهة النصرة» أبو همام السوري، وأبو القاسم الأردني، الذي عمل سابقاً نائباً لأبو مصعب الزرقاوي، إلى جانب أبو إسلام الديري وأبو عبد الكريم الخراساني. وكانت الأسماء التي طاولتها الاعتقالات تعمل، وفق ما نقلت تقارير عديدة، على تأسيس نواة لتنظيم «القاعدة»، مختلفة عن «النصرة» (وتحرير الشام لاحقاً).
(الأخبار)