تناقلت أوساط معارضة بياناً أصدرته «حكومة الإنقاذ» المشكلة في إدلب ومحيطها برعاية من «هيئة تحرير الشام»، ويتضمن «إنذاراً» موجهاً إلى «الحكومة السورية المؤقتة»، بإخلاء مكاتبها ضمن مهلة 72 ساعة.


ويقول البيان الموقّع من قبل «رئيس مجلس الوزراء» في «حكومة الإنقاذ»، محمد الشيخ، والذي يحمل الرقم 1: «إلى الحكومة السورية المؤقتة، ننذركم بإغلاق كافة المكاتب التابعة لكم في المناطق المحررة، وإخلاء جميع المقتنيات الشخصية خلال 72 ساعة من تاريخ التبليغ، تحت طائلة المسؤولية». ولم يصدر أي تصريح رسمي من جانب «حكومة الإنقاذ» يؤكد البيان، أو يوضح ملابساته. ويأتي ذلك بعدما أصدرت «الحكومة» نفسها أمراً بإغلاق كل «المجالس المحلية» العاملة لاستبدالها بمجلس «موحّد».